User login

Dhia_Soramli's blog

بغداد في خطر

في احدى مدارس كركوك في سنة 1978 ، نهض الطالب الكوردي ليقرأ قصيدة مطر للشاعر بدر شاكر السياب قائلا بصوت حماسي وعالي جدا :
مەتەر ... مەتەر ... مەتەر بەغداد فی خەتەر
مطر ... مطر ... مطر ... بغداد في خطر
ارتبك المدرس لخطورة ما قاله التلميذ واجبره على السكوت والجلوس بسرعة.
واليوم بعد اكثر من ثلاثة عقود من الزمان ينزل المطر على بغداد وتصبح بغداد في خطر ، بغداد تغرق ، بغداد تُسرق ، بغداد تُسبى ، بغداد تحكمها الجرباء والعرجاء والنطيحة .

ورقة الاصلاح في العراق:

يتم الاصلاح والتغيير اذا ما استطعنا ان نستبدل انفسنا بغيرنا من خلال التمرد على العشيرة والطائفة والقومية والمذهب والتحول الى المواطن الانسان
1- تغيير عملية تعليم السلاح وحمله الى عملية تعليم القراءة والكتابة وبدل حمل المسدس والبندقية ان تحمل حقيبة فيها كومبيوتر وكتاب او جريدة مع قنينة ماء وقلم وموبايل ونستمع للاغاني والتواصل الاجتماعي .
2- نتحول من سياقة الدبابة والمدرعة الى سياقة التراكتور الزراعي واللوري والشفل والحفارة وسياقة سيارة الاسعاف وسيارة الحريق .

"يخوط بصف الاستكان "

من البديهيات المعروفة في الرياضيات ، عندما تفرض فرضية خطأ فانك ستحصل على نتيجة او نتائج خطأ ايضا ، وعندما يخوط احدنا خارج استكان الشاي فانه يخوط الهواء ولا يخوط الشاي ، ولذلك جاء في المثل العراقي المعروف " يخوط بصف الاستكان ! " والقصد من هذا المثل عندما تريد حل مسألة معينة عليك ان تخوط داخل استكان الشاي ولا تخوط الهواء خارجه ، الامثلة التي نواجهها في حياتنا اليومية لكثير من الناس والانظمة الحكومية هي انها تخوط بصف الاستكان ،

اتركوا الحروب :

إلى أهالي الرمادي والموصل وديالى وتكريت الكرام ، عندما تعودون إلى بيوتكم المهدمة ادعوكم الى البناء ونبذ السلاح والرجوع الى الربابة والرعي والزراعة والتجارة وتعليم اولادكم وبناتكم في المدارس والجامعات مثل كل فقراء العالم . حولوا كل مساجدكم الى مدارس وملاعب ومسابح لأبنائكم . اما صلاتكم فهي مسالة شخصية بحته ، صلوها في بيوتكم ، الدين لله والحرية لكم ولعوائلكم.
لا تعطوا فرصة مرة أخرى لمجرمي الحروب ان يدمروا قراكم ومدنكم وينهبوا محاصيلكم ويعتدوا على اعراضكم ويشردونكم من بيوتكم ودياركم .

قصة قصيرة جدا: الوضع والوضيع

سألته كيف هو الوضع عندكم هذه الايام ، قال ممتاز ، كلش زين ، كنا نبيع وزنة الحنطة بعشرة دنانير ونبيع وزنة الشعير بسبعة دنانير وكنا غير راضين ونشتم الحكومة ، أما اليوم نبيع وزنة الحنطة باربعة دنانير ووزنة الشعير بدينارين ونصفق للحكومة ونغني الله يخلي الريس ، الله يطول عمره ! صرنا لا نميز بين الوضع والوضيع !

وداعا كوردستان :

ذكريات مؤلمة وحزينة حدثت معي قبل اربع سنوات ، رجعت فيها الى كوردستان واستطعت الصمود والبقاء لمدة ثلاث سنوات فقط ، قاومت خلالها كل أنواع الدجل والرشوة والاحتيال ، أخيرا قررت ان انسحب من هذا الوطن الذي تحكمه عصابات تريد اللعب على أبناء البلد وتريد ان تلعب جر الحبل ، مضى على انسحابي اربع سنوات ذكرني بها مام گوگل ويؤسفني ان أقول وداعا كوردستان، مع السلامة يا وطن !

حكومة العشيرة !

كلمة الحق يرفضها الكثيرون. أول المتصدين لمن يقول الحق هم المنافقون الفاسدون الذين يمسحون احذية المسؤولين في السلطة.
معظم الوزارات في إقليم كوردستان تسير وفق النظام العشائري وتتبعها الكثير من مؤسسات ودوائر الدولة في العراق على نفس المنوال ، لم تتشكل اي لجنة نزاهة في كوردستان ولم يحاسب أي موظف غير نزيه بسبب التشكيلة العشائرية والأعراف السائدة في حكم الإقليم .

قصة قصيرة ومثل قديم :

لا تربط الجرباء حول صحيحة ...... خوفا على تلك الصحيحةِ تجربُ
المشكلة هي ليست في النعجة او الناقة الجرباء عندما تكون منفردة والخشية من ان تصيب باقي النعاج او الإبل بالجرب ، المشكلة عندما يكون كل القطيع مصاب بالجرب وعندك صخلة او نعجة او ناقة واحدة صحيحة غير مجربة ، كيف سيكون معالجة الامر مع باقي القطيع والابل ،

المدن المحررة والمدمرة :

صرت اكره تحرير المدن ، خصوصا وانها تنتهي الى الدمار الشامل ، لقد حرر العراق مدنا كثيرة ولكننا شاهدناها كلها مدمرة ، بدأنا من تحرير المحمرة وانتهينا بالفلوجة المدمرة ، والحبل على الجرار ، كلما نحرر مدينة ندمرها جنبا الى جنب تحريرها ، نهتف ونهوس للجيش والعساكر التي دمرتها ، ما اتعس هذه الحكومات التي نهبت أموال الدولة ودمرت مدنها الواحدة تلو الأخرى .جيوش لا تعرف الا تدمير مدنها بحجة تحريرها !

بغداد:

زاد الوجع يوم صار الدمع تراب
والامل اختفى بين حلم وسراب
والهمس ضاع بين ريح وضباب
والآهات تاهت بين أضلع وحجاب
رحلت عنك ويومها صار البعد بطول الغياب
لا صوت سمع ولا صدى ولا رد جاء منها او جواب
لك بغداد في عقلي ذكريات في كل بيت و عند عتبة كل باب
بابك الشرقي وباب الشيخ وباب المعظم وابواب الذهاب والإياب

Syndicate content