User login

الى سلة المهملات مع التقدير :

كان المرحوم الدكتور محمد صالح بابان رئيس قسم الرياضيات في كلية التربية بجامعة صلاح الدين في اربيل ، يرسل الكتب الرسمية التي لا تخص القسم الى سكرتيرة القسم ويهمش عليها ، الى سلة المهملات مع التقدير وكان يجعل منها طرفة ونكتة في القسم ومن تلك الكتب الرسمية مثلا ، ايفاد رئيس الجامعة الى موريتانيا ، او مشاركة نائب رئيس الجامعة في اجتماع الطلائع او اجتماع عميد كلية العلوم مع الفرقة الحزبية في اربيل .

ضحكت مع نفسي وانا افرغ سلة المهملات في حاسبتي الالكترونية ، الذي اضحكني ان عدد الكتاب العرب الذين صرت اضعهم في سلة المهملات اصبح يتزايد بشكل كبير ، واصبحوا غير محترمين عندي ، حتى صرت ارسلهم الى سلة المهملات غير نادم او آسف عليهم ، والكثير منهم قررت شطبهم من مفكرتي .
هؤلاء الكتاب الذي كانوا في زمن ما يعتبرون من المحسوبين على المعارضة ومعادين للنظام السابق ، صاروا اليوم من انصار النظام الحالي ولكن بنفس الوقت من ألد اعداء الكورد .
شكر للزمن الذي كشف حقيقتهم وأسقط اقنعتهم وازاح الاصباغ الملونة عن وجوههم
ان مسالة استقلال كوردستان وحقوق الشعب الكوردي لا يمكن المساومة عليها مع اي كاتب او مفكر مهما كانت سمعته وعلمه ولا يمكن ان تؤثر علينا ظروف المكان والزمان والعدوان والامان ، انها مبادئ استقلال الشعوب التي اقرتها الهيئات الدولية ولا نقاش ولا مساومة عليها .