User login

محكمة الشعب :

بقلم الدكتور ضياء السورملي

لا مناصب ولا وزارات ولا رواتب خيالية ولا مخصصات لكل من عمل في خدمة نظام صدام وكان ارهابيا في تنظيم حزب البعث عند حدوث التغيير .

كل المسؤولين السنة من امثال اسامة النجيفي واثيل النجيفي وظافر العاني ومشعان الجبوري وخميس الخنجر والحلبوسي وابو مازن وكل الكرابلة الحرامية بعد سنة 2003 سيقدمون الى محاكم شعبية وتسترد منهم الاموال المليونية من الدولارات .

نفس الاجراءات ستتم بحق ممثلي الشيعة وعلى راسهم أياد علاوي واعوانه وموفق الربيعي واخوه واقرباءه ونوري المالكي واقرباءه وهادي العامري وابنه واعوانه ، وباقر جبر صولاغ وعادل عبد المهدي وابراهيم الجعفري وحيد العبادي والشهرستاني وكل الوزراء واعضاء مجلس النواب الشيعة المتهمون بالسرقة والاستيلاء على المال العام سيقدمون للعدالة ويحاكمون في محكمة الشعب .

كل الهاربين الحرامية من الوزراء من امثال حازم الشعلان وايهم السامرائي وفلاح السوداني وبهاء الاعرجي سيتم ملاحقتهم واعادة الاموال المسروقة منهم .

سيتم انزال العقاب الصارم بحق ممثلي الوقف الشيعي والسني وكل من حمل لقب مفتي او سماحة الاسلام او حجة الاسلام او اية الله من الدجالين والحرامية من امثال حسين الشامي وعمار الحكيم ومقتدى الصدر ومحمد السيستاني وجلال الدين الصغير والصميدعي ومن بمرتبتهم من الحرامية والسراق ومحاسبتهم باشد العقوبات

ولا يفوتنا القيادات الكردية التي استباحت اموال الشعب الكردي ونهبته من دون خجل وحياء واستولت على رواتب الموظفين من امثال نيجيرفان البرزاني وأشتي هورامي والمتعاونين معهم ومرتزقة جلال الطالباني من امثال وفيق السامرائي ولاهور جنكي وبافل الطالباني سنجركم للمحاكم ، ان محاكم الشعب ستعقد في كل انحاء العراق ولن يفلت منكم احد