User login

وداعا أبو ندى

بقلم : الدكتور ضياء السورملي

بمزيد من الحزن والاسى رحل صباح هذا اليوم في مستشفى سانت ميري في لندن خالي وصديقي العزيز جلال كمر هماوندي بعد تدهور حالته الصحية التي لم تمهله كثيرا.
من ذكرياتنا الجميلة معه في العراق ، أنا واخي كريم ودعناه في بغداد - الصالحية عندما غادرها إلى إيطاليا في بداية سبعينات القرن الماضي بعد أن واجه تعذيبا شديدا من سلطات البعث المجرم بتهم كيدية تمت تبرئته منها قبل مغادرته العراق .
استقبلته في لندن قبل عدة سنوات قادما من العراق وبقي ساكنا معي عدة أشهر إلى أن التحقت به عائلته من العراق .
كان المرحوم مكافحا في حياته شغولا طموحا ، يحبه اصدقاءه .
له الذكر الطيب والراحة الأبدية في جنات الخلد وتعازينا الخاصه لاسرته وبناته في لندن واهلنا في العراق .