User login

أفغانستان

بقلم : الدكتور ضياء كاظم

رغم كل الإعتراضات والإنتقادات حول الإنسحاب العسكري من أفغانستان بعد عقدين من الحرب المدمرة وتعاقب أربع رؤساء للولايات المتحدة وسقوط ضحايا مدنيين وعسكريين بالآلاف وخسائر مادية طائلة فإن قرار جو بايدن بالإنسحاب يمثل قرارا حكيما وصائبا واعتقد انه افضل القرارات في تاريخ أميركا. أن قرار الحرب ضد أفغانستان الذي اتخذه جورج بوش وتضامن وتاييد توني
بلير قبل عشرين عاما هو أسوأ قرار واثبتت الأيام أنه قرار فاشل لرئيس أميركي احمق ودعم من رئيس وزراء بريطاني كذاب .

لقد سقطت حكومة كابل بلمح البصر وهرب طاقم حكومتها ورئيس دولتها ولم يصمد وزير دفاعها الذي لم نجد على صدره محط قدم من كثرة الميداليات والنياشين ، والسبب بسيط أنهم فاسدون وعملاء ولا يمثلون شعبهم

ادعوكم أن تتركوا أفغانستان للأفغان ، أن كانوا متخلفين أو كانوا اسلاميين أو كانوا فقراء ، لا تبيعوا نزاهتكم على الأفغان فقد سأموا من قصف طائراتكم وتدمير مستشفياتهم والقتل الجماعي المذل للمدنيين . جرائم الحلفاء البشعة لن ينساها الشعب الأفغاني الاصيل ولذلك جاءت هزيمة جحافلكم العسكرية سريعة رغم مرور عقدين على بدايتها .