User login

Welcome to Kadhem - The publications of author Dhia Soramli.

كاكه حمه ويس وعجائب قصور الظالمين

تعجب كاكه حمه ويس وذهل من كثرة قصور صدام وجاء تعجبه من هذا الرجل الذي كان ينام في تلك القصور وتخلى عنها لينام بعد هروبه في حفرة تشبه القبر لينتهي بعدها في سجن بقيادة وحراسة اميركية وعلى ارض وخلف قضبان عراقية .

كاكه حمه ويس وحقوقه المسلوبة وآيات الله

فكر كثيرا كاكه حمه ويس في كيفية استرداد داره المسلوبة او المغتصبة ، تتلخص قضية كاكه حمه ويس بانه وحوالي ربع مليون عائلة كردية فيلية تم تهجيرها قسرا من العراق في سبعينات و ثمانينات القرن العشرين لاسباب عنصرية وطائفية وسياسية ، صادرت الدولة العراقية ممتلكاتهم المنقولة وغير المنقولة واسقطت عنهم الهوية والجنسية العراقية وسفرتهم خ

كاكه حمه ويس والمصالحة

فكر كاكه حمه ويس كثيرا في امر المصالحة مع البعثيين ، وكان يسأل نفسه مع من يريد هؤلاء المتخاصمون ان يتصالحوا ، هل يريدون الصلح مع ربهم لانهم كفرة ، ام انهم يريدون المغفرة والتوبة لانهم قتله ، ام يطلبون العفو لانهم سرقوا ونهبوا كل ممتلكات الفقراء ، هز كاكه حمه ويس رأسه وقال لا هازا ولا زاك ، اكيد انهم يريدون المصالحة مع البعثيين ، وهنا هز كاكه حمه ويس رأسه مرة ثانية وقال اي نعم هازا هو عين الصواب ، حيث يقول كاكه مسعود ان تجربتنا في اقليم كردستان مع الجحوش كانت تجربة ناجحة واستطعنا ان نحول بقدرة قادر وبحكمة وعون من رب العالمين استطعنا ان نحول كل الجحوش الكرد الى أوادم يمشون على ارجلهم فقط

القاضي كاكه حمه ويس

اخذ القاضي كاكه حمه ويس مكانه في المحكمة العسكرية لمحاكمة الطاغية صدام الملعون واعوانه في الجرائم العجيبة التي ارتكبوها ، سأل صدام القاضي وهو وصوته يرتجف ويداه ترتعدان وهو شديد الحذر وخائف مما سيحل به، سأل القاضي: كاكه انته حزبي مو تمام ، فرد عليه القاضي كاكه حمه ويس بسخرية نادرة وبوجه واثق نعم انا حزبي ودرجتي الحزبية كانت درجة "

كاكه حمه ويس وبرلمان آخر الزمان

فاجأ الشيخ الطبيب الأنساني رئيس البرلمان العراقي الملا مخربط المخبوص او رئيس برلمان اخر الزمان احد اعضاء برلمانه النائب كاكه حمه ويس رئيس الكتلة الكردية ، وكاكه حمه ويس يشبه الدب القطبي وديع وأليف ولكنه سريع الغضب وله خبرة بشؤون البرلمانات ، فاجأه الشيخ مخربط المخبوص بسؤال غريب حيث قال له كاكه حمه ويس هل تتراهن معي ، استغرب ك

Rain and Dream

Rain

I am confused
I dream of these unknown drops
If dream was inside a drop
What will happen when it falls?
Different colours defused in one drop
Different shapes and different crops
For a while I refused to fall
Why am I not allowed to go high?
Am I not strong enough to live in the sky!
With a powerful mixture of
Sound, light, wind
I wish I could fly
But I can’t go against the nature’s law
Although I do not want to be down
I am only tiny drops falling

Dream

You have to think again
It is not the right time to fall
Be wise
And play your best game

وطني ياحبيبتي

يا حبيبتي ، من بين كل الآوطان إخترتك
كوكبا بين النجوم
وجعلت مكانك في السماء
واخترت مكانا لي في العراء
أتيه تارة بين النجوم
وتارة أحلق في السماء
ومرات أتيه في الوطن

قسوت على أحاسيسي
على الفراق ،على همومي وغربتي
ونثرت كتاباتي كلها
وبعثرت ما بقي من أحزاني
في الهوى
قلت يا سجن انا عنك راحل
وقلت للسجان وداعا
فانا تارك غربتي
وعائد لك يا وطن

يا حبيبتي
لملمت الجروح من جمع جراحاتي
ومزجت آلاما هانت على بآهاتي
وصرتُ لداء أحبتي دواءً
رغم محنتي وعذاباتي
جمعتُ كل ذلك وسميتك وطن

يا حبيبتي
اخترت وجهك ليكون لي
خارطة وطن وسما
واخترت خصلة من شعرك

الكرد الفيليون وأوراقهم الثبوتية المسروقة

عندما تراجع دوائر الدولة العراقية يطالبونك ببعض المستندات والمستمسكات التعريفية يطلق عليها الأوراق الثبوتية او الأوراق التعريفية مثل الهوية الشخصية وبعض الأثباتات التعريفية لصاحب الطلب ، هذه الأوراق وهذه المستمسكات تصدرها دوائر الدولة بشكل اصولي ومنتظم في سبيل تنظيم امور الحياة الشخصية او الأحوال المدنية للمواطنين منذ ان تشكلت الدولة العراقية بعد ان انفصلت عن جسم الدولة العثمانية .

حلبجة ترحب بالحلة

مرحبا يا سيادة الموت
مرحبا يا حضرة الرئيس اللعين
مرحبا ايها السلام ،
مرحبا ايها المجهول ،
مرحبا ايها الغائب عنا ،
مرحبا بك يا سجن ومرحبا بك يا سجان
مرحبا يا مزيج الأحزان في ابي غريب
والفلوجة ومآذن النجف وقبة كربلاء
مرحبا بشهداء حلبجة في الحلة
مرحبا يا خليطا عجيبا من الظلام
مرحبا يا بصيص اشعة من الأوهام

مرحبا ايها الفقر

فتوى المرجعية

ينتظر الشيعة بفارغ الصبر ان يفتي لها المرجع الأعلى سماحة السيد السيستاني أو أحد المراجع العظام من امثال السيد محمد سعيد الحكيم والسيد البشير النجفي والسيد اسحق الفياض لكي يدافعوا عن انفسهم من الجرائم التي جرت بحقهم في خانقين وفي الفلوجة وفي الرمادي وفي اللطيفية وفي المحمودية وفي الحلة وفي المدائن وقبلها في عموم المقابر الجما

Syndicate content