User login

Welcome to Kadhem - The publications of author Dhia Soramli.

وداعا كوردستان :

ذكريات مؤلمة وحزينة حدثت معي قبل اربع سنوات ، رجعت فيها الى كوردستان واستطعت الصمود والبقاء لمدة ثلاث سنوات فقط ، قاومت خلالها كل أنواع الدجل والرشوة والاحتيال ، أخيرا قررت ان انسحب من هذا الوطن الذي تحكمه عصابات تريد اللعب على أبناء البلد وتريد ان تلعب جر الحبل ، مضى على انسحابي اربع سنوات ذكرني بها مام گوگل ويؤسفني ان أقول داعا كوردستان، مع السلامة يا وطن !

حكومة العشيرة !

كلمة الحق يرفضها الكثيرون. أول المتصدين لمن يقول الحق هم المنافقون الفاسدون الذين يمسحون احذية المسؤولين في السلطة.
معظم الوزارات في إقليم كوردستان تسير وفق النظام العشائري وتتبعها الكثير من مؤسسات ودوائر الدولة في العراق على نفس المنوال ، لم تتشكل اي لجنة نزاهة في كوردستان ولم يحاسب أي موظف غير نزيه بسبب التشكيلة العشائرية والأعراف السائدة في حكم الإقليم .

قصة قصيرة ومثل قديم :

لا تربط الجرباء حول صحيحة ...... خوفا على تلك الصحيحةِ تجربُ
المشكلة هي ليست في النعجة او الناقة الجرباء عندما تكون منفردة والخشية من ان تصيب باقي النعاج او الإبل بالجرب ، المشكلة عندما يكون كل القطيع مصاب بالجرب وعندك صخلة او نعجة او ناقة واحدة صحيحة غير مجربة ، كيف سيكون معالجة الامر مع باقي القطيع والابل ،

المدن المحررة والمدمرة :

صرت اكره تحرير المدن ، خصوصا وانها تنتهي الى الدمار الشامل ، لقد حرر العراق مدنا كثيرة ولكننا شاهدناها كلها مدمرة ، بدأنا من تحرير المحمرة وانتهينا بالفلوجة المدمرة ، والحبل على الجرار ، كلما نحرر مدينة ندمرها جنبا الى جنب تحريرها ، نهتف ونهوس للجيش والعساكر التي دمرتها ، ما اتعس هذه الحكومات التي نهبت أموال الدولة ودمرت مدنها الواحدة تلو الأخرى .جيوش لا تعرف الا تدمير مدنها بحجة تحريرها !

بغداد:

زاد الوجع يوم صار الدمع تراب
والامل اختفى بين حلم وسراب
والهمس ضاع بين ريح وضباب
والآهات تاهت بين أضلع وحجاب
رحلت عنك ويومها صار البعد بطول الغياب
لا صوت سمع ولا صدى ولا رد جاء منها او جواب
لك بغداد في عقلي ذكريات في كل بيت و عند عتبة كل باب
بابك الشرقي وباب الشيخ وباب المعظم وابواب الذهاب والإياب

يوم غد عيد :

رجفة في اضلاع صدري
قطعت نياطا هدت كياني
نظرة قاسية غيرت ألواني
صار الشيب رمزا
وصار الحزن عنواني

الوضع في العراق قبل اربع سنوات 8/1/2013 ما هو رايكم ؟

1 . مظاهرات يومية من دون انقطاع ، زيارات حسينية مستمرة من دون توقف ، صخب متواصل من مآذن المساجد ، قطع شوراع بكل الوسائل الممكنة ، تعطيل الدوام في دوائر الدولة بشكل مثير للاستغراب ، نهب المال العام من دون وجع قلب ، كلها مظاهر جميلة للديمقراطية ولكن ستعمل على انهيار العراق برمته في اسرع وقت ، مبروك وكل عام وانتم بخير.

عيد الأب : قصة قصيرة

اليوم يصادف عيد الأب ، اتصلت بي ابنتي وبادرتني بالتهاني والتمنيات الطيبة ، لم أكن مهتما بيوم الأب ، وتذكرت قول ابني عندما كان في المرحلة الابتدائية قبل حوالي عشرة سنوات عندما قال لي ، نحتفل اليوم بيوم الأب لانه اليوم الوحيد الذي تكون فيه قائدا ، اما بقية الايام كلها فالقيادة بيد الأم وكانت العبارة بليغة باللغة الانكليزية ونصها هو
“Today is the only day you are a boss, otherwise Mom is the boss”.

لا يخدعنّك هتاف القوم بالوطنِ .... فالقوم في السّر غير القوم في العلنِ

الى من أوصل البلد الى الهاوية الى رجال الدين وبطانتهم الذين صدعوا رؤوسنا بمظاهراتهم الفوضوية ، نذكركم بقول الشاعر الوطني معروف الرصافي :
لا يخدعنّك هتاف القوم بالوطنِ .... فالقوم في السّر غير القوم في العلنِ

زيارة المالكي لكوردستان والبصرة :

افضل شيء حصل عليه المالكي من زيارته لكوردستان هو لقاءه بالسيد جلال الطالباني وقد فرح لرؤيته مقعدا مشلولا لا يستطيع الحركة ولا حتى الكلام ، وقد اكتشف بنفسه زيف الاعلام الكوردي الذي يطبل ليل نهار ان صحة مام جلال بتحسن وانه يمارس عمله بشكل يومي وطبيعي .

Syndicate content