User login

Welcome to Kadhem - The publications of author Dhia Soramli.

العراق قبل اكثر من ستين عاما !

الشاعر جميل صدقي الزهاوي وثق لنا ما كان يحدث في عهده ، قبل حوالي ستين عاما ، ماذا تغير من واقع العراق وهل زالت العبرات من صدور العراقيين ؟
على كل عود صاحب وخليـل وفي كل بيت رنّة وعويــلُ
وفي كل جنب مأتم و مناحـة وفي كل صوب مقصَدٌ وقتيـلُ
وفي كل عين عبرة مهــراقة وفي كل صدر عبرة وغليـلُ
كأن وجوه القوم فوق جذوعهم نجوم سماء في الصباح أفـولُ
دنوا فرقوها واحدا بعد واحـد و قالوا وجيزًا ليس فيه فضولُ
فمن سابق كيلا يقال محـاذرٌ و مستعجل كي لا يقال كسـولُ
وإن دمًا لم يكترث أهله لــه ولم يثأروا يومًا به لطليـــلُ
وإنَّ امرأ لا يغسل العارَ سيفُه بما هو يجري من دمٍ لذليــلُ

السفرة الاخيرة !

قبل اربعة سنوات غادرت دهوك وجامعة دهوك قسم الرياضيات والحاسبات الالكترونية / كوردستان ، دهوك ذلك البستان الجميل والحديقة المثمرة في وطني .كبلوا يداي ودفعوني بقوة لكي ارحل عنها. حزمت حقيبتي ولملمت وطني كله وذكرياتي واحبتي وطويتهم جميعا فيها . مزقت أفكاري وطعنت كبريائي وقتلت طموحي كله وقررت العودة مرة أخرى إلى غربتي ووحدتي وفشلت مرة أخرى في لم الشمل معك يا وطني. سأعود مرة أخرى لأنني عنيد جدا واحبك يا وطني كوردستان .

تعلم الرياضيات :

سألني كيف اتعلم الرياضيات ، ضحكت وقلت له أولا تعلم كيف تخلط الحمص مع الزبيب والعدس مع الفاصوليا ثم اوجد حاصل الجمع ثم احسب مربعاتها بعدد الفاصوليا ، ثم احسب الجذر التربيعي بعدد حبات العدس وبعد ان تحصل على النتيجة وزع الزبيب على أبناء عمومتك واخبرهم انك نجحت في تعلم الرياضيات !
ما هو رأيكم بخبراء السياسة ومحللوها ، كل يوم يطلع علينا محلل وخبير أمني واقتصادي والعراق ممزق اقتصاديا وعلميا وسياسيا وحربيا ، بسبب هذه الكثرة من المشوهين الخبراء !

درس في الرياضيات ، تقسيم العراق :

يخجل البعض من تقسيم العراق الى ثلاث اقسام او اكثر تحكمها الفيدرالية او ان تصبح ثلاث دول او اكثر تحكمها الأغلبية ، حل مثل هذه المسألة في الرياضيات بسيط جدا ، من يخشى التقسيم وعملية القسمة ، ننصحه باستخدام عملية الطرح ، بمعنى أوضح اطرحوا كوردستان من العراق سوف يصبح العراق من دون كوردستان ، ثم اطرحوا الموصل وتكريت والرمادي وملحقاتها مثل الفلوجة وتوابعها عندها سوف يبقى لكم العراق بشيعته وعربه و بنفطه وغازاته واتربته وحرارته التي تصل الى خمسين درجة في الصيف ، وأيضا ستكون عندكم حرية ممارسة الطقوس الدينية براحة وارتياح ، وتصبح عطلكم الدينية موزعة على مدار السنة .

الرئيس الاميركي دونالد ترامب

صرح رئيس حزب الاستقلال المعارض في بريطانيا نايجل فاراج عندما قال يوم امس الحقيقة من دون لف ودوران في مقابلة تلفزيونية :
ان الرئيس الاميركي دونالد ترامب المرشح لرئاسة الولايات المتحدة يتجرأ بالحديث عن امور كثيرة يخشى الاخرون الحديث عنها ويحاولون وضع ما يكنسونه تحت السجادة ، والمقصود بها انهم يخفون الحقائق ولا يريدون مواجهتها . لست من انصار واتباع السيد فاراج ولكن قول الحقيقة لابد من الاعتراف به .

اعملوا مثلما يعمل النمل :

لا تلوموا أحدا
اللوم والعتاب عليكم ابدا
قبلتم بالمعممين ائمة
والمجرمين قادة
حملتم السلاح وتركتم القلم
عبدتم المال وصادقتم الجهل
صالحوا ذاتكم وانشدوا الأمل
واعملوا مثلما يعمل النحل
وجاهدوا للحرية مثلما يفعل النمل

قدسية الأشخاص :

من يريد ان يقدس الأشخاص ليبدأ بالعلماء العظماء
الذين خدموا الإنسانية واكتشفوا الكهرباء
القدسية يستحقها من صنع الأدوية التي تنقذ الانسان من الوباء ،
احترموا وقدسوا من اكتشف البنج والتخدير والمورفين،
قدسوا من اخترع الطائرة ومركبات الفضاء ،
قدسوا من أوصل الموبايل وخدمة الانترنت ونقلها في السماء .

هدية العيد:

في العيد ولدت مثل فراشة خرجت لتوها من شرنقة
نسجت لنفسي خيط حرير وبرمته حتى صار حبل مشنقة
اهديه لكم في كل عيد لتشنقوا وطني المسلوب مني كل يوم من دون رحمة أو شفقة
خذوا دمي مصوه، لكم فكري دمروه، وحتى جسدي لا تقصروا فيه قطعوه.
هويتي جنسيتي اسمي وعنواني لا تبقوا لي شيئا ارجوكم صادروه.
لن ينفع النحيب والبكاء والندم على وطن باسمنا شنقوه

حزب العبث الاجرامي :

كل التفجيرات التي حصلت في العراق مسؤول عنها الزمرة المجرمة من العبثيين البعثيين ، هم انفسهم داعش وهم انفسهم القاعدة وهم انفسهم الفاسدون في كل مفاصل الدولة العراقية والسورية وقياداتها .
لن ينفع أي حل في العراق وسوريا اذا لم يتم اجتثاث كل البعثيين من الجذور وان يكون الرد عليهم ، العين بالعينين والسن بالفك وتدمير كل اصولهم وفروعهم .
هل نسيتم قصف المدنيين في الكاظمية ، ام نسيتم تدمير مركز الحلة ام تفجير مرقد العسكريين في سامراء ، وهل راح من بالكم تفجير المسيب ومقهى المتفرجين على لعبة كرة القدم ، الانفجارات والجرائم متعددة ويندى لها جبين الإنسانية ، وهل نسيتم سبي النساء الايزيديات وقبلها جرائم الانفال وحلبجة وتهجير الكورد الفيليين وقتل أبنائهم .

حكمة :

سأله الطبيب ، متى اخر مرة غسلت يديك ،
رد عليه وقال ، عندما صار طارق الهاشمي نائبا لرئيس الجمهورية
ثم سأله الطبيب ومتى اخر مرة غسلت وجهك ، فقال عندما عين رئيس الجمهورية مجرما اسمه وفيق السامرائي مستشارا عسكريا له .
ثم سأله الطبيب ومتى تناولت ادويتك اخر مرة ، فقال عندما قلدت السعودية رئيس الإقليم مسعود البارزاني ورئيس الجمهورية جلال الطالباني قلادة الملك السعودي .
أراد ان يسأله الطبيب أسئلة أخرى ، رد عليه وهو يضحك لقد شفيت وتعافيت لان جميع هؤلاء الذين ذكرتهم ، يعانون من امراض مزمنة ليس لهم فيها شفاء او دواء !
اما انا اتنفس الهواء النقي وعندي حريتي وهذه هي سعادتي

Syndicate content