User login

قليلا من. المزاح في الصباح :

بقلم : الدكتور ضياء كاظم

بمناسبة زيادة أسعار الدولار و الحلقوم ،

سألتني بكل اهتمام و رقة ؛
ماذا تحب ؟
قلت لها على الفور ومن دون تردد ،
احب الحلقوم !
ردت علي بعصبية ،
ما هي قصتك كلما أراك تحدثني عن الحلقوم ؟
قلت لها. تفضلي إسمعي قصتي مع الحلقوم
إحداهن ! إحم إحم ، تقول لي يوميا ،
عندما اطلب منها الحلقوم ؛
والله الحلقوم ممنوع عليك
اني أعرف الحلقوم دواء للبلعوم
وأنا أقول لها
ومن لم يأكل الحلقوم يوميا ،
ستكون حياته جحيما وزقوم .
للعلم فقط فأنا محروم من الحلقوم
منذ أن أخبرني الطبيب قبل عشرة سنوات أنني مصاب بمرض السكري ونقص مناعة الحلقوم .
نظرت محدثتي بوجهي وقالت لي ؛
يا چا انت متزوج !
خايب دروح طير احسن لك
دوختني بالحلقوم ، حتى سويت حياتي زقوم .
اللهم احفظنا من شر الزقوم
وانعم على عبادك بالبقلاوة
و اللقم و الحلقوم
و عافهم يارب من الألام
واعفو عنهم من كل الهموم
واوعدهم يعيشون في الأحلام .