User login

عيد الكذب الإسلامي:

بقلم الدكتور ضياء كاظم

قمة مصغرة بقيادة مستشار الأمن الوطني فالح الفياض ومستشار الأمن الوطني السابق موفق الربيعي وبحضور هادي العامري وقيس الخزعلي ومقتدى الصدر ونوري المالكي وحيدر العبادي وعمار الحكيم والناطقة الرسمية باسمهم العلوية عالية نصيف قرروا إطلاق صواريخ عابرة للقارات لضرب الأعداء في كل أنحاء العالم وتدمير أوكارهم وإبادة اليهود وتدمير إسرائيل بالكامل !

وذكرت مصادر إخبارية عالية الثقة أن مقتدى الصدر قد صلى صباح اليوم صلاة العيد في بيت المقدس .

وأن عمار الحكيم قد صلى في تل أبيب ، وأن نوري المالكي قد وصل إلى قطاع غزة وإستقبلته الجماهير بالحفاوة والتكريم.

نبشركم أيها المسلمون أن اليهود قد غرقوا جميعا في البحر ومن نجى منهم انتحر وتشير الدلائل أن المسلمين قد ابادوا اليهود بالكامل !

أيامكم سعيدة ، اليوم عيد الكذب الإسلامي وبهذا قررت أن اتحفكم بكذب عقائدي إسلامي يتناسب مع قوة الضربات الاسرائيلية في غزة وقصفها الوحشي للسكان المدنيين وقتلها النساء والأطفال وبث ونشر الدمار في هذه المدينة المحاصرة من كل العرب والمسلمين .