User login

تجارب العراق الفاشلة

بقلم : الدكتور ضياء كاظم

تجارب كثيرة مرت على العراق خيبت آماله واثبتت الأزمان فشلها .
التجربة الأولى ، الحكم التركي أو العثماني أو العصملي للعراق في كل العصور والأزمان .

التجربة الثانية ، الحكم الإيراني أو الفارسي أو المجوسي للعراق في غابر الأيام وفي معظم الأحيان .

التجربة الثالثة ، الحكم العربي بكل عناوينه المصري أو الهاشمي أو القطري أو السعودي ، بدويا كان ام حضريا جمهورية ام ملكيا .

يوم امس غرد مصطفى الكاظمي أن العراق هو عراق العروبة والسلام والعراق كما نعرف تاريخه ليس عربيا ولم يتحقق به سلام من قديم الزمان .

وقبل يومين استعرض الكاظمي حشدا جرد من قدسيته وصار يستعرض دبابات ومدرعات ايرانية ويصرخ بهتافات تمدح الزعماء في ايران .

وقبل ثلاثة ايام استعرض اردوغان التركي قوته وهدد بالحزام الأمني و احتلال العراق وضم الموصل وكركوك وما يستطيع احتلاله وما يتمكن من قضمه من الاراضي ليضمها إلى الامبراطورية العثمانية .

العراق كله يترنح بسبب آلام الفقر والمرض وانقطاع الكهرباء وتفشي الفساد الذي أصبح جائحة ليس لها علاج.

تحية لكل من يريد سرقة العراق ولمن يحيي و يستقبل زعماء العروبة وملوكهم على الانغام العربية والدبكات البدوية
تحية لمن يستقبل محتلي العراق من اصحاب العمائم وممثليهم على انغام اللطم والحزن والنعي على الحسين وتحية لمن يستقبل الغزاة الأتراك بالحب والعناق رغم قطعهم الماء والارزاق .